السبت، 28 مارس، 2015

احذر مكعبات مرقة الدجاج “السم البطيء” .. لن تتخيل ماذا تفعل بصحتك وصحة أولادك

أغلب ربات البيوت دائما ما تلجا إلى أستعمال مرقة الدجاج؛ لأضافه النكهة المميزة إلى الطعام، أو تستخدمها في حالة عدم وجود مرقة طبيعية سواء مرقة لحم أو مرقة دجاج. وذلك دون أ ن تدرك الأضرار الذي تعود على أفراد أسراتها من تناول هذا المكب وأضراره البالغة.
أضرار مرقة الدجاج
ولأن تلك المكعبات تحتوى على الكثير من الأضرار والأخطار الذي تعتبر من المواد الضارة جدا بالصحة، نرصد لكم في هذا المقال أخطار مرقة الدجاج، الذي تصنع في الأصل من أحشاء الدجاج، وعظامه، وجلوده، وجميع مخالفات الدجاج، ومن أخطار مرقة الدجاج، الأتي:
-تصنع مرقة الدجاج من مادة رمزها الكيميائي هو (E-621)، وهى تعتبر من المواد السامة، الذي تحذر منها وزارة الصحة العالمية.
-كما أن مرقة الدجاج تحتوى على مادة أحادي جلوتامات الصوديوم، وتعتبر هذه المادة من أسباب الإصابة بمرض الزهايمر، كما أنها تشكل خطورة على البصر، وتجعل من يتناولها يصاب بالصداع النصفى.
-وتحتوى مرة الدجاج أيضا على مادة جلوتامات أحادي الصوديوم، والذي يطلق عليها مادة السم البطئ، وهى مادة شبيهة بمادة النيكوتين، لذلك تؤدى إلى إدمان الطعام، وهو ما قد يفسر أقبال الناس على تناول الأطعمة المضاف لها مكعب مرقة الدجاج.
-وتعتبر مكعبات الدجاج من الأسباب التي تساعد في الإصابة بسرطان المعدة والقولون.
-كما تؤدى مرقة الدجاج للإصابة بالسكر وضغط الدم.
-هذا ويشكل أستخدام مرقة الدجاج خطورة بالغة  للمرأة الحامل؛ حيث إنها تتسبب في تدمير خلايا المخ عند الأجنة.

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق